30 May, 2009

رغــي


إحساس بشع أن يكون لديك كلام كثير داخل رأسك لكنّك لا تستطيع أن تكتب شيئًا، تظنّ أن كل الكلام قد قيل من قبل، ماذا سأقول أجدد مما قيل؟ لن أجيء بغير ما ملئت به الصحف والمجلات والمدونات حتى !

طالما تمنيتُ أن أعيش في العصر الأموي، العباسي، أو حتى في عصور ما قبل الميلاد، لم أرغب أبدًا أن أجيء متأخرة كل هذا الوقت لأقول كلامًا معادًا وأسمع أشياء بشعة وأعيش في هكذا غابة. تخشى فيها الأنثى على نفسها من القريب قبل الغريب. من القريب التحكم ومن الغريب انتهاك الكرامة ووأد ما تبقّى لها من براءة. كيف أننّا رغم كلّ ادّعاء التطوّر والحضارة، لم نصل بعد لأسرار أنفسنا ولم نحسن التعامل مع أنفسنا ولا مع بعضنا بعد. كيف ندّعي الحضارة ونحن لا نستطيع التخلّص من العرق في الصيف؟ وندّعي تقدم صناعة العطور وأدوات التنظيف؟ أم أننا كالبدو الذين فجأة فتحوا أعينهم ليجدوا أنفسهم على أرائك وثيرة وأشياء راقية لكنّهم لا يعرفون كيفية استعمالها؟ لم نتخلص من كل التلوث الفكري والمادي رغم كل هذا التطور؟ كيف ندّعي الحضارة ونحن بعد أسرى لما سيقوله علينا الآخرون؟ نسبح بحمدهم ونلهج بذكرهم ولا نستطيع فعل شيء نريده نحن ؟ وكأننا جميعًا بأقنعة مجبرون على ارتدائها طيلة بقائنا أحياء لا نخلعها إلا عند الموت، لماذا لا نعيش فقط كما نحن؟ لا كما يُراد لنا أن نكون؟

كيف ندّعيها ونحن بعد لم نستطع - كما تقول أحلام مستغانمي- صناعة كبسولة ضد الشوق إلى من نحبّ تحوي صوته أو رائحته أو ملمسه؟ لن أؤمن بالحضارة حتى يصبح كلّ إنسان سعيدًا حقًا، آمنًا حقًا، ناجحًا حقًا.

لماذا خلق الله كل هذه الأضداد؟ كي نقول نحن، بضدّها تتميّز الأشياء ! ما الأجمل؟ أن تعيش مع شخص يختلف عنك تمامًا في كلّ شيء، تحترمه ويحترمك، يوجد بينكما لغة حوار وتفاهم ورقيّ في المعاملة، أم يكون هناك حبًا من أحد طرفي العلاقة، طرف يبذل نفسه ويبذل الغالي في سبيل من يعيش في عالم آخر؟ ربما باذلا نفسه كطرف أحادي في علاقة أخرى ! بدون تفكير ستختار الحلّ الأوّل. لكنْ هناك سؤال عليك أن تطرحه أولا، ما طبيعة هذه العلاقة؟ أن تعيش مع شخص ما، وأن يعيش فيك شخص ما، شيئان مختلفان تمام الاختلاف.

ما سأقوله تاليًا ليس بجديد، طقوس الدراسة العاديّة والاستعداد للامتحانات، والتي قيلت قبلي مئات، ربّما آلاف المرّات، الكثير من الأفكار العاجزة عن التحرر بسبب الوقت، وربما بسبب التكاسل، فها أنا أكتب وكان يمكنني استغلال الوقت للكتابة في أحدها، لكنني لم أفعل. اختاروا لنا الاثنين والخميس، كي يجعلوا الامتحان صيامًا مستحبًا عن كل ما نحب ! وامتهانًا واجبًا. أرجو أن يكون الأخير.

هناك شخص ما مصاب بالشيزوفرينيا على الأقل، يصرّ على محاولة استفزازي من خلال الرسائل القصيرة، فبعد وصلة من الطبطبة و"أنتِ جميلة جدًا ومحترمة" إلى " أنا أحبك كأختي ولا أريد أن أتزوجك" إلى " حسنًا أنا أريد أن أتزوجك ولن تجدي من هو أحسن منّي" وأخيرًا وصلة بأقذع السباب عندما طلبتُ منه بتهذيب أن يذهب للجحيم !

ربما يمرّ علينا الكثيرون من المرضى، وربّما لا، إن لم يكن في حياتك مرضى من قبل فلتحمد الله على ذلك، فإنّهم كالسوس الذي يحتاج إلى مبيد حشري، شيء كريه وحسب. لا أحتاج أن أعرف من هو. لكنني متأكدة أنه أحد المرضى، بالشيزوفرينيا على الأقل، الذين قابلتهم في حياتي.

وفقط ليس هناك جواب



life is too short too short to live in anger
can't stand these negative vibes
life is too short too short to live with danger
please help me god to survive


in my dreams god is talking to me
in my dreams i am down on my knees
in my dreams i am begging you please
let my soul rest in peace



13 comments:

الست فرويد said...

معلش ركزى انت فى الامتحانات بس
وبعدين نبقى ندور مين بتاع الشيزوفرنيا ده
:)

اول زياره لكى عاجبتنى قوى البوستات اللى بتكلمى فيها نفسك
زى البوست ده مثلا

ان شاء الله الزياره الجايه ابارك على النجاح

ارق تحياتى لكى

كريم said...

لألأ من الظلم للحضارة أن تطلبي منها تحقيق ذلك !! إنك تطلبين الجنة على الأرض !
:)
لكن برضه من ناحية علمية أعتقد أن (أفكار أحلام مستناغمي) ستحدث .. فالجامعات في أمريكا خاصة في أبحاث الذكاء الصناعي هناك أفكار متخطية خيالنا الأن بكثير ,, فلننتظر
..
أعجبتني جدا تشبيهاتك للإمتحاناتك في نقطة الإثنين والخميس .. كأن الكلام صحيح بأنه ليس الوقت وقته في إبدأ الرأي في التعبيرات في التدوينة لكن لم أستطع أن أمنع نفسي من ذكر جملة قالها أنيس منصور أن أبلغ الكلمات تأتي من الشعور بألم ما بسبب ما ,, ربما الحمد لله حالتك في الإمتحانات لم تصل لأن تكون ألم (أو أتمنى ذلك :) ) ولكنها شكلت معاني جميلة بشكل ما
وفقك الله في إمتحاناتك إن شاء الله
:)

77Math. said...

الست فرويدة
لأني بكره فرويد

مع إني بدأت أقتنع إن نظريته صح نوعًا ما، أو أنّها صحيحة في زمن الماديات هذا، ولم تكن صحيحة من قبل !

ما علينا

شكرًا لكِ، أرجو لك التوفيق



كريم

أشكرك على التعليق، الامتحانات مؤلمة بشكل ما ولكن ألمها أهون من أشياء أخرى كثيرة

في الواقع هي ليست مؤلمة على الإطلاق، بقدر ما هي مخيفة.. الرغبة في النجاح وتحقيق الذات،ربنا يستر

أتمنى لك التوفيق أيضًا :)

وسنرى ما يفعل الغرب الفاجر :((

ليحترق دمنا أكثر على تخلفنا


تحياتي لك

Nur Hassan said...

So you insist on torturing me by quoting this song here :D .Anyway ,i don't think living in the past will solve anything ,the past had it dark side too .But sadly there are still people who treat women as if they are objects to play with not as human beings to be respected ,and this creep who send this letters is one of these .Just treat this thing as if it doesn't happen and hope you be able to get rid of him soon ,and good luck with DR. X :D (sorry for commenting in English )

77Math. said...

نور سان هنا !

بالطبع لا أسامحك على الانجليزية، أنت تعلم أنني أكره القراءة بها في خارج وقت العمل :@

شكرًا لردك، أتمنى لك التوفيق أيضًا :)


تحياتي

بتنفس حريه said...

اول مره لى فى مدونتك..ولن تكون الاخيره ..أردت ان القى التحيه:)

هوندا said...

من رحمة ربنا انه يرزقك بشخصيات مريضة عشان لما تقابلى شخصيات أصحاء تعرفى قيمتهم
:D
بالنسبة للامتحانات احمدى ربنا صحبتك بتمتحن الأحد والثلاثاء والخميس
:D
ربنا يتوب علينا ويخلصنا ع خير م التعليم المنيل ده

77Math. said...

حرية

شكرًا لكِ، لك التحية أيضًا


هوندا

ياااااااااااااارب يابنتي

ربنا يسمع منك وينجينا بقى

احساس لسه حى said...

عزيزتى

البوست مش سلس فى قريته يا ريت دايمن تختارى الكلمات السهلة والبسيطة

بس عاوز اقولك ان احلى عصر ليكى اللى انتى عيشاه وصدقينى ربنا بيساعدنا وبيختارلنا اللى بيناسبنا حتى فى حياتنا

بس المهم نعرف نعشها صح ونسعد بيها صح

والاختيار بين الشخص اللى بيحترمك وتحترميه وبين اللى بتحبيه وتفعلين من اجله الكثير وهو لا يفعل اى شئ من اجلك اختيار محير

ربنا الكل يختار الاول

لاكن فى الواقع نرى ان الاختيار الثانى دائما ما نختاره جميعا

فللحب جاذبية لا تقاوم

تحياتى

سلااام

77Math. said...

الكل بيختار الأول

والثاني نختاره جميعًا



طيب وآخر كلام مين بيختار إيه ؟
:)


ياريت توضح لي عدم السلاسة فين عشان آخد بالي بعد كدا


تحياتي

مياسي said...

الدراسه سبب كل عله
بعد الحب والبرد طبعا :)

وحتى مرات قبلهم كمان

OgaLaN said...

we are captives of our own identities living in prisons of our own creation.

GET OUT OF THE CAPTIVITY OF NEGATIVITY

yoyo said...

حاسة بكلماتك اوى و الله

هونى على نفسك كل دا بسبب مود الامتحانات اللى بتحسى فيه كانك مجرد آلة ليس أكثر مش فى اى ابداع مجرد كلام بيتكتب دون ادنى محاولة للابداع او حتى عن حب فقط رغبة فى محاولة النجاح واثبات الذات لا أكثر

هى منظومة خطا من الاول محتاجة دراسة وتصحيح
ربنا يعينك ويوفقك يارب
وتعدى فترة الامتحانات على الف خير

اما موضوع الشخص المصاب بالشيزوفرينيا هو فعلا انسان مريض لا يرى سوى نفسه
ربنا يهدى يارب

دمتى اختى بالف خير و صحة
تحياتى
يويو