21 February, 2009

فـتـوى عـشقية




ولا أتذكر بعد انتهاء صلاتي

كم ركعةً صليتْ

ماذا قرأتُ في الركعة الأولى؟

هل جلستُ للتشهّد؟

كم مرّة سلّمتْ؟

أقرأتُ فاتحة الكتاب؟

هل غسلتُ وجهي في الوضوء؟

أم أنني خشيت على عينيّ

يذهبُ الكحل الساكن فيهما !

هل ستقبل صلاتي يا ألله؟

يا ربّ هل عليّ إثم إن أنا تمنيتُ أنْ

يعانقني / تحت / المطر؟

ببسمته يربّتُ | يغسلُ قلبيَ المكلوم؟

احترتُ فأرسلتُ سؤالا للمفتي

ما حُكم صلاتي وأنا

سكرى به؟

أأعيد صلاتي إن زارني طيفه في الركعة الـ لا أذكر رقمها ؟

أم أكتفي بسجود سهو ؟

أأعيدها إن سبّحتُ بـ ' ربّ اجعله لي ولا تحرمني منه ' بدون وعي؟

أم أكتفي بسجود سهو؟

هل لي أن أصلّي جميع صلاتي قبل دخول محرابه؟

أم تسقط الصلاة يا سيدي عن العشّاق أمثالي ؟

وإن نسيتُ جميع السور وبقيت ألهج باسمه ؟ ماذا أفعل ؟

وشكرًا لفضيلتكم

8 comments:

La RoSe said...

إيمي

أنتي اللي طالبة الفتوى يعني؟ :)

77Math. said...

تفرق في الحكم ؟

إعدام في ميدان عام لو أنا؟ :(

La RoSe said...

لاء ... أنا بس كنت هقولك ربنا معاكي :)

RoOooOse said...

للعشق علاج فكما تمرض الأبدان فالأرواح يصيبها السقم

وإذا جاوز العشق حب الله واثر على العبادات الروحية والدنيوية فلابد وان يُعالج الإنسان

إن أردتي الاستزادة يمكنني ترشيح عدة كتب قد تفيد بإذن الله

77Math. said...

روز

شكرًا لك .. أو لكِ

لا يلوم الله فيما لا يملك الإنسان .. كما أفهم من دعاء الرسول " اللهم هذا قسمي فيما أملك .. فلا تلمني فيما لا أملك"

تحياتي

RoOooOse said...

لا لوم على العشق كمفهوم ولكن يقع اللوم على العاشق عندما يتعدي حد ما..

هذا الحد معروف جدًا..كما ذكرت في الرد السابق ألا يجب أن يتعدي على حدود الله وعلى تقديسه والوهيته وعبوديتنا تجاهه

وقد أوصله-اي العشق كمرض- لدرجةالشرك لأصغر لأنه هنا حدث تعارض وتنافس على الاولويات وسيؤخذ المعشوق أن استمر العاشق في هذا الطريق منزلة اعلى واكبر من اي شيء اخر

وبالتالى ستاتي مرحلة سيقدم فيها العاشق ويعجل بتنفيذ ارادة المعشوق عن الخالق وهو شرك بين- حفظنا الله وأياكم.

لن ينفع عندها ان نلقي باللوم على ان هذا الأمر ليس بأيدينا

وساذكر لكِ أن "الجهادالأكبر هو جهاد النفس" كما قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم.

77Math. said...

لماذا أشعر أنني أقرأ في كتاب قديم؟


على كلّ هذه قطعة أدبية لا تعني شيئًا لسواي !

RoOooOse said...

أحترم رأيك وتقيمك

ولكن العلم(سواء فقهي او غيره) ليس فيه قديم وجديد

وهي ليست بقطعة ادبية ولكنها "وجهة نظري"

قد اعتبره اطراءًا
:)