18 January, 2009

Mozart and the Whale


يبدو أنّ القناة إيّاها تقوم بعرض كل الأفلام إنتاج عام 2005، هذا فيلم آخر شاهدته أمس بدون سابق نيّة للبقاء أمام الجهاز أطول من مدة تناول النسكافيه ..

دونالد شاب يعشق الأرقام، يعمل عقله فيها بشكل مختلف عن بقية الناس .. عندما يرى رقمًا ما .. فإنه يقوم بتحليله حتى أصغر قاسم، يحبّ الأعداد الأوليّة بشكل خاص .. ويكنّ لها كل تقدير.

مريض بالتوحّد .. ومشترك فيما يشبه الجمعية، أو لنقل .. نادٍ يجمع عدة أشخاص يعانون نفس المشكلة ..

وإليزابيث ( لا أدري لماذا لا أرتاح للاسم !) لكنني تناسيتُ ذلك لأنّ الشخصية لم تبدُ "إليزابيثية" على الإطلاق ! مغرمة بالحيوانات الأليفة، ومنزلها يمتلئ بها أكثر مما يمتلئ بالبشر ...

الفيلم جميل جدًا .. لا يمكن أن أقول أنه رومنسي صريح .. لكنّ فيه لسعة تروق لي جدًا

أبطال الفيلم عبارة عن شخصيات لا تروق للعقلاء .. لذلك لا أنصح به إلا لمن لديه قدرة فائقة على التفهّم والتفكير بشكل مختلف..

يمكن متابعة الفيلم من هنا

قالت لي صديقتي مرّة .. أثناء امتحان تجريبي في المحاضرة .. أنّ الدكتور أعلن بعد طرح السؤال، أن لديهم خمسة عشر دقيقة ليقوموا بالحلّ، بالتأكيد بدأ الجميع بالحلّ بنهم .. بينما ذهبت هي لتفكّر

خمسة عشر دقيقة تعني خمسة ضرب ثلاثة

وكلاهما عدد أوّلي .. وعندما أفاقت وبدأت تحلّ لم يكفها الوقت، فقامت بحلّ السؤال بعد انتهاء الامتحان، "بروقان أكثر"!

انقلب الأمر إلى مزاح ونصيحة مني بأن تحاول التغلّب على الأمر، لكنني قررتُ الآن - بعد مشاهدة الفيلم - ألا أعرف هذه الفتاة مرّة أخرى، لأنّها مريضة بالتوحّد على ما يبدو، هل يعرف أحدكم ما إذا كان هذا المرض معديًا؟

أخشى ذلك، خاصّة أنني أصبحت أكثر من النظر للساعة في الامتهان

6 comments:

مياسي said...

وحده مش مصدقه!!!! في زي هيك جد؟

77Math. said...

لو تقولي لي بس "هيك" دي عائدة على إيه

حشرح لك والله

:)

مياسي said...

معك حق

قصدي ع صاحبتك اللي تركت الامتحان وبلشت بشي ثاني:)

77Math. said...

طيب أنا كان توقعي كدا بس حبيت أتأكد

عشان بقيت أخاف من إحساسي


أيوة يا ستي صحيح، وفعلا سلمت الورقة من غير ما تكمل حلّ، وكملته بعدين

هئ

مجانين .. بس بدرجات متفاوتة

وأنا زيها بس بطريقة مختلفة، ممكن أبقى أحكي عنها بعدين


دعواتك بقى :)

مياسي said...

الله يوفقك

يالله شو بكره الامتحانات وقرفها!!!

ادرسي منيح:)

77Math. said...

فقط "لا أحد" يحبها !!