19 June, 2009

بلا ما نسمّيه



بلا ما نسمّيه
ماتت كل الأسامي
بلا ما نربيه
خليه يطلع حرامي

ولما منفضى شي ساعة
منطلب له ع الإذاعة
شي غنيّة تسليه

خليه ع الطبيعة خليه



بكرة منجيب له تاتا
لما بيتقل دمه
كل ما يبكي تحط له
هالمصاصة في تمه
تغسّل له وتعشيه
تغيّر له وتدشّيه
وهو مش داري بشي


بكرة وبيبلّش يحكي
ويفكّر لحاله
لا كتب ولا دفاتر
لشو نشغل له باله؟

ولمّا بيصير واعي
بنزيد له الأواعي
بنجيب له خرزة زرقا
وضمان اجتماعي

4 comments:

حياة said...

اغنية جميلة تحكى حالة ما وصل الانسان
العربى من سلبية

تحياتى

Dalia w Ahmed said...

حلوة أوي الأغنية دي

الكلمة نور said...

ممتازة

جاد الربيع said...

أعتقد إنو آخر جملة هي:

"كضمان إجتماعي"

المقصود فيها يعني إنو الخرزة الزرقا كما يُعتقد إنها ضمان من حسد الناس